تازه سرليکونه
د (فتوا بېلابېل مسائل) نورې ليکنې
تازه سرليکونه
بېلابېلې ليکنې
فتوا: د امیر بیعت په غاړه نه لرل
 
  January 23, 2013
  0

 مسلسله شمېره : (۴۴۶)


نوم: غلام عمر

سوال : دنبی کریم صلی الله علیه وسلم د یوه حدیث شریف مفهوم دی چی که یوکس په داسی حالت کی مړسی او دده په غاړه بیعت نوی دیوه مسلمان امیرسره نو د غه کس مرګ دجهالیت مرګ دی اوس زماپوښتنه داده چی اوس دمسلمانانولپاره دکوم امیرسره بیعت کول واجب دی هغه بیعت که خاصه وی یابیعت ؟ 

جواب : 

حامدًا و مصليًا 

که شرعي امير موجود وي او يو څوک بېله شرعي دليله د هغه مخالفت کوي او بيعت نه ورسره کوي د هغه په باره کي دغه حديث شريف دى. او که شرعي امير نه وي بيا دغه حديث شريف د چا په باره کي نه دى او شرعي امام هغه دى چي دغه لاندي صفات پکښي موجود وي (لاندي لومړۍ حولا وګورئ) (۱).


 جواب : مولوي سيد عبدالهادي
الجواب صحيح : مولوي سيد عبدالباري
تعليم السلام دارلافتاء
کندهار افغانستان 
  ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(۱): الامام الحق هو الذى استجمع شرائط خمسة للامامة من الاسلام والحرية والعقل والبلوغ والعدالة وماراماما ببعية جماعة من المسلمين وهم رضوا بامامته وهو يريد باعلاء کلمة الاسلام معونة المسلمين ويؤمن به دمائهم واموالهم و فروجهم و ياخذ العشر والخراج علي الوجه المشروع ويعطي العلماء والخطباء والقضاء والمفتين والمدرسين والمتعلمين والحافظين وغير ذلک من بيت المال ويکون عدلا مؤمنا مشفقا علي المسلمين..فتاوی محمودية ،ج٤ ،ص٥٧٤ ،بحواله منهاج .
 
(۲): وبيعة أهل الحل تكون بالحضور والمباشرة بصفقة اليد، وإشهاد الغائب منهم. ويكفي العامي اعتقاد أنه تحت أمره، فإن أضمر خلاف ذلك فسق، ودخل تحت قوله عليه الصلاة والسلام: من مات وليس في عنقه بيعة، مات ميتة جاهلية. الفقه الاسلامي ،ج٦ ، ص٦٨٣ .انعقاد الامامة بالقهر والغلبة.
 
)۳): ويشترط كونه مسلما حرا ذكرا عاقلا بالغا قادرا،  أَيْ عَلَى تَنْفِيذِ الْأَحْكَامِ وَإِنْصَافِ الْمَظْلُومِ مِنْ الظَّالِمِ ، وَسَدِّ الثُّغُورِ ؛ وَحِمَايَةِ الْبَيْضَةِ وَحِفْظِ حُدُودِ الْإِسْلَامِ وجر العساکر. الدرالمختار مع الرد ،ج۱ ،ص۴۰۵ ، باب الامامة
 
(۴): ولكن لا تجب الطاعة عند ظهور معصية تتنافى مع تعاليم الإسلام القطعية الثابتة، لقوله عليه الصلاة والسلام: لا طاعة لأحد في معصية الله ، إنما الطاعة في المعروف-لا طاعة لمن لم يطع الله. الفقه الاسلامي، ج۶، ص۷۰۶، البحث السادس، حقوق الامام الحاکم
 
(۵): امام شرعي موجود ہو اور پھر بلا وجہ شرعی کویی اس کی مخالفت کری اور بیعت نہ کری اس کی لۓ یہ وعید ہے اور جب کی امام شرعی موجود نہ ھو تو اس وقت یہ وعید نہی جیسا کي شاه عبدالعزیز صاحب محدث دهلوي کے فتاوی عزیزي ۲/۷۷ میں اسکي تصریح ہے. فتاوی محمودية، از مولانا مفتي محمود حسن ګنګوهي ، ج۴، ص۵۷۶، امامت اور خلافت کي بیان
 

سرته